ملتقى التطهير العرقي و التغيير الديمغرافي في شمال وشرق سوريا

إلقاء المحاضرة الثالثة من الجلسة الختامية

وتستمر الجلسة الأخيرة في الملتقى بتقديم محاضرة الأستاذ حسين مصطفى الذي سلط الضوء على أهداف هذه الهجمات ونوه إلى أهمية استمرار الوحدة والعيش المشترك بين الكرد والمكون العربي. كما وسلط الضوء على المشاكل والخلافات التي برزت داخل المكون العربي نفسه جراء هذا العدوان (بين مؤيد ومعارض للعدوان) خصوصاً بعد تحول البعض من المكون العربي إلى أداة بيد الاحتلال لتنفيذ أجنداته. وفي النهاية اقترح الأستاذ حسين حلولاً لإفشال هذه الاستراتيجية التي ينتهجها الاحتلال.

زر الذهاب إلى الأعلى